قناة د.عيسى الخثيمي على اليوتيوب
عدد مرات النقر : 18,071
عدد  مرات الظهور : 70,337,581

عدد مرات النقر : 1,622
عدد  مرات الظهور : 70,337,581


طـبـيـبي لتحقيـق حلــم الإنـجـــــاب :: تجمع أمهات المستقبل ، تبادل الخبرات ، تجارب المتأخرات في الحمل ، نضائح ووسائل للمساعده على الإنجاب. [لاتضع استشارتك الطبية هنا]

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
(( ))
قديم 30-04-2011, 03:08 PM   #1
مشرفة طبيبي لتحقيق حلم الإنجاب

 
الصورة الرمزية الوردة الذهبية
 
تاريخ الإنضمام: Jan 2011
المشاركات: 6,942
معدل تقييم المستوى: 36
الوردة الذهبية will become famous soon enough
awt7 موضوع مهم لتصحيح المفاهيم عن التنشيط

التنشيط
يخشى الكثيرون من آثار التنشيط على المدى الطويل، وللتفسير فما يقصد بعقاقير التنشيط هو استخدام مواد هرمونية لها تأثير محفز على المبيض الذي يعاني من خلل حتى تزيد من كفاءته وإنتاجيته مما يجعله ينتج أكثر من بويضة شهريا وبجودة عالية. وقد تضطر الحاجة لاستخدام المنشطات عند بعض الحالات لعدة أسباب، من أهمها الإصابة بتكيس المبايض. وأما عند من يعاني خللا في بعض الهرمونات، سواء كانت هذه الهرمونات تنشط المبيض مباشرة أو هرمونات غدد أخرى مثل الغدة الدرقية، فيتم علاج كل خلل على حدة بالإضافة إلى الاستعانة بتنشيط المبيضين والتلقيح الصناعي.

استعماله قبل التلقيح الصناعي
من المفضل أو الأجدر الا تخضع المرأة لإجراء تلقيح صناعي على بويضة واحدة، بل على اثنتين أو أكثر، حتى تتوفر فرصة أكثر لتلقيح اكبر عدد من البويضات بما يترك فرصة اكبر لبقاء واحدة جيدة وتثبيتها في الرحم وبما يتيح فرصة اكبر لحدوث الحمل واستمراره.

بداية القلق
غالبا ما يستعمل التنشيط بعد بلوغ المرأة عمر 35 سنة، فهنا تؤخذ الأمور بجدية أكثر لزيادة فرصة حملها قبل وصولها لسن انقطاع الطمث. أو عند وصول المرأة لسن الأربعين وذلك لانخفاض جودة البويضة وبدء تدهور انتظام التبويض.

الكلوميد مضاد للاستيروجين
يسيء الكثيرون استعمال عقار الكلوميد دونما دراية بآليته وتأثيره. فهو ليس هرمونا منشطا للمبيض، بل هو عبارة عن مواد كيميائية لها تأثير مضاد لهرمون الاستيروجين بما يخدع الغدة النخامية ( الموجودة في قعر الدماغ) لتستمر في تحفيزها للمبيض وإنتاجها للاستيروجين.

آلية معقدة
للغدة النخامية دور رئيسي في التبويض (إنتاج البويضة الناضجة)، فهي التي تفرز هرمونا منشطا للمبيضين حتى يفرز البويضة شهريا والتي بدورها تقوم بإفراز هرمون الاستيروجين ويزداد تركيز هذا الهرمون تدريجيا مع نضوج البويضة. ويتم التحكم في مستوى تنشيط المبيض من خلال استشعار تركيز الاستيروجين في الدم من خلال مجسات في الغدة النخامية. وعندما تلحظ هذه المجسات ان تركيز الاستيروجين مرتفع، فترسل إشارات لإيقاف إفراز الغدة النخامية للهرمون المنشط للمبيض. وتقوم آلية عمل عقار الكلوميد على التأثير المضاد لهرمون الاستيروجين بما يخدع الغدة النخامية ليجعلها تستمر في إفراز الهرمون المنشط للمبيضين بما يرفع من عدد البويضات الناضجة التي ينتجها المبيض.

للحمل بالتوائم مضاعفات
هنالك اعتقاد بان الطريقة المثلى للحمل بالتوائم هي من خلال تناول المنشطات، بيد ان هؤلاء عادة ما يستخدمن العقاقير دونما حاجة لها أو إصابتهن بمشكلة. وشدد الاستشاري قائلا: «وللعلم، فإننا كأطباء نعتبر الحمل بالتوأم من المضاعفات الخطرة لاقترانه بالكثير من المشاكل والمضاعفات، منها ارتفاع خطر الإجهاض والتشوهات الجنينية وتعب الأم والأجنة وتعسر الحمل والولادة.
و تناول هذه الهرمونات عندما لا تكون المرأة تعاني من أي اعتلال قد يؤدي إلى اختلال هرموناتها لفترة من الزمن بعد الانقطاع عنها. لذا لا يجب الاستعانة بها من دون استشارة المعالج أولا. وعلى الرغم من خطورة الأمر إلا ان البعض يغامر باستخدام عقاقير اخطر من الكلوميد تؤخذ بالحقن ودونما علم بأنها ذات تأثير قوي على الغدة النخامية وخطير على اتزان الهرمونات. وللعلم، فاخذ هذه الحقن يقتصر على علاج بعض الحالات أو عند الحاجة التي تتطلبها الخضوع لإجراء التلقيح الصناعي أو طفل الأنابيب».

أين يذهب مخزون الفتاة؟
من الخطأ الاعتقاد بأن تناول الكلوميد يؤدي إلى تقليل مخزون بويضات النساء سريعا ليترتب عنه الوصول إلى فترة انقطاع الطمث في سن مبكرة. وحول تفسير قال الاستشاري: «الحقيقة هنا مثيرة وقد لا يعرفها البعض. تولد البنت وعندها مخزون من البويضات يصل إلى 2 مليون بويضة، وتبقى البويضات في حالة سبات ولكن أغلبها يتلاشى ( تضمر ) ولهذا يتناقص العدد إلى 50 أو 60 ألفا عند سن البلوغ (12 ــــ 14 سنة). وتستمر عملية الاضمحلال طوال عمر السيدة وحتى أثناء فترات الحمل. فمع بدء الدورة الشهرية، تنتج بويضة ناضجة شهريا على مدى سنوات إلى حين انتهاء مخزون البويضات وبالتالي الوصول لمرحلة انقطاع الطمث عند سن الخمسين أو أكثر بقليل. وعليه فان السيدة تطلق 12 بويضة ناضجة سنويا ولمدة 40 سنة مثلا. بما يدل على أنها أنتجت في سنوات الإخصاب ما معدله 500 إلى 600 بويضة ناضجة. ولكن أين ذهبت آلاف البويضات المتبقية؟. والتفسير هنا يعزى لحقيقة يغفلها البعض. وهي ان المبيض يفرز شهريا مجموعة من البويضات ولكن أكثرها قوة ونضجا هي التي تبرز وتنضج كاملة فتدخل إلى قناة فالوب لتواصل المسيرة فيما لا تصل المتبقيات للنضوج التام. ولذا فاستخدام المنشطات ينشط المبيض حتى يستمر في إنضاج عدد اكبر من مجموعة البويضات الشهرية والتي في الوضع الطبيعي كان سيتم التخلص منها ولا يستفاد منها. وعليه فالتنشيط لا يستخدم أي مخزون إضافي من البويضات».


قرأت هذا المقال و نقلته لكم لكي نصحح بعض المفاهيم خصوصا للمقبلات على الانجاب عن طريق المنشطات
__________________




الوردة الذهبية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عملية الليزك لتصحيح النظر reham عيــــادة طـبـيـبي العـامـــــة 2 09-10-2010 11:41 PM
أفضل الطرق لتصحيح سلوك الأطفال ha90di طـبـيـبي لأطفـــالنـا الأحـبــــاء 17 03-01-2007 09:14 PM
°ˆ~*¤®§(*§ ما بين العطاء و البخل 000تعالوا نغير المفاهيم §*)§®¤*~ˆ° omanas طـبـيـبـي للـنـفـحـــات الإيـمـــانـيــــة 6 20-02-2006 04:09 PM
بعض المفاهيم.... الدره المكنونة طبـيـبي للـقـضــــــايــا الجـــادة 2 24-12-2005 12:25 PM
نصائح لتصحيح عيوب جسمك mhaajer طـبـيـبي للأنـاقـــة والجـمـــال 3 08-04-2005 06:03 PM


الساعة الآن 04:34 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المعلومات المنشورة في الموقع لاتغني عن استشارة الطبيب ولا تعبر عن رأي "طبيبي" ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك
ويتحمل الكاتب مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي موضوع مخالف يرجى مراسلتنا