عرض مشاركة واحدة
(( ))
قديم 07-05-2020, 06:13 AM   #1
عضو جديد (حياك الله )
 
تاريخ الإنضمام: May 2020
المشاركات: 1
معدل تقييم المستوى: 0
دنيا عبير الروح303 will become famous soon enough
افتراضي آيات لتيسير الأمور

إنّ قراءة القرآن من أعظم القربات التي يتقرّب بها المسلم من الله تعالى، ويتوسّل بها إليه ليقضي له حاجاته ويفرّج عنه كرباته، أمّا قراءة آيات معيّنة بأعداد معيّنة فإنّ ذلك لم يرد عن النّبي صلّى الله عليه وسلّم، ولا يوجد في في القرآن الكريم آيات معروفات باسم آيات تيسير الأمور أو ، لكن يجوز أن يقرأ المسلم ما شاء من القرآن الكريم، ويدعو الله تعالى بما شاء، من غير أن يجعل في ذلك تحديداً لآيات أو أعداد ما. ومن المستحّب التّوسل إلى الله تعالى بالقربات بعد الدّعاء، ففي الترمذي وغيره، أنّ رسول الله - صلّى الله عليه وسلّم - دخل المسجد، فإذا رجل يصلّي، يدعو يقول:" اللهم إني أسألُك بأنّي أشهدُ أنك أنت اللهُ لا إلَه إلا أنتَ، الأحدُ الصمدُ الذي لم يلدْ ولم يولدْ، ولم يكن له كُفُوًا أحدٌ. قال: فقال: والذي نفسي بيدِه، لقد سألَ اللهُ باسمِه الأعظمِ، الذي إذا دُعيَ به أجابَ، وإذا سُئِلَ به أعطى ".
دنيا عبير الروح303 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس