خريطة الموقع الأحد 8 ديسمبر 2019م

حظر مؤقت على استيراد الطيور الحية وبيض التفقيس من الهند  «^»  من حق المريض معرفة أسماء الكادر الطبي  «^»  15 ألف طفل معرض للوفاة سنوياً بسبب الولادة المبكرة  «^»  الصحة تفصل المسؤولين عن إصابة «رهام» بالإيدز وتغرمهم  «^»  مستشفى جازان العام ينقل دم مصاب بالإيدز لفتاة عمرها 12 سنه  «^»  مادة الميلامين تزيد خطر الإصابة بتلف الكلى  «^»  بارقة أمل جديدة لمرضى سرطان الدم  «^»  الصحة تغرم طبيبة 300 ألف ريال لتسببها في وفاة جنين أثناء الولادة  «^»  زكام الحوامل.. تناول الأدوية قد يؤثر في صحة الجنين  «^»  تطوير تقنية قد تساعد على اكتشاف سرطان المبيض جديد الأخبار
تكيسات المبيض  «^»  مرضى القلب مع الصيام  «^»  تأثير الصيام على الكلى والجهاز البولي  «^»  حمى القلب الروماتيزمية  «^»  التبول الليلي اللاإرادي  «^»  الهربس الشفوي  «^»  المشي أثناء النوم  «^»  عملية استئصال (إزالة) الرحم  «^»  جراحة المناظير ودورها في الأورام النسائية  «^»  استخدام المنظار لإجراء عمليات الجراحة النسائية جديد المقالات

مكتبة الأخبار
أخبار عـامــة
ارتفاع نسبة الأمهات الحوامل اللاتي يتم توفير الرعاية الصحية لهن إلى 96%













ارتفاع نسبة الأمهات الحوامل اللاتي يتم توفير الرعاية الصحية لهن إلى 96%
ارتفاع نسبة الأمهات الحوامل اللاتي يتم توفير الرعاية الصحية لهن إلى 96%
بعث صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ببرقية شكر لمعالي وزير الاقتصاد والتخطيط لما قامت به الوزارة من جهد في إعداد التقرير الرابع للأهداف التنموية للألفية 1430 (2009م) الذي أعدته الوزارة باللغتين العربية والإنجليزية بالتعاون والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.

ويؤكد التقرير الذي يرصد مدى التقدم الذي أحرزته المملكة على صعيد بلوغ "الأهداف التنموية للألفية" التي وضعتها الأمم المتحدة على التقدم الكبير الذي تحققه المملكة في هذا الشأن حيث تجاوزت السقوف المعتمدة لإنجاز العديد من الأهداف المحددة وتواصل تقدمها على طريق تحقيق عدد آخر منها قبل المواعيد المقترحة حسبما توضحه معدلات ومؤشرات النمو الحالية..

وجاء من ابرز الأهداف التي يستعرضها التقرير مجال هدف "ضمان حصول جميع الأطفال من البنين والبنات على التعليم الابتدائي بحلول عام 1436ه (2015)", تمكنت الجهود التنموية للمملكة من تحقيق مستويات جيدة لبلوغ هذا الهدف المحوري، حيث بلغت معدلات الالتحاق الصافي بالتعليم الابتدائي نحو (85%) في عام 1429ه (2008)، ونسبة الطلاب في الصف الأول الذين يصلون إلى الصف الخامس نحو (96%)، ومعدلات الإلمام بالقراءة والكتابة لدى الأشخاص في الفئة العمرية 15-24 سنة نحو (97%) في عام 1429ه (2008).

وفيما يتعلق بهدف "إزالة الفوارق بين الجنسين في التعليم الابتدائي والثانوي بحلول عام 1426ه (2005) إن أمكن وفي المراحل التعليمية كلها بحلول عام 1436ه (2015)"، وتشير هذه النسب إلى النتائج الإيجابية لسياسات المملكة في مجال تحقيق المساواة بين البنين والبنات في النظام التعليمي من جهة، وإلى التطور الحاصل أصلاً في استيعاب المؤسسات التعليمية للفئات العمرية الموازية للمراحل التعليمية للبنين والبنات من جهة أخرى.

وفي مجال "تخفيض وفيات الأطفال دون الخامسة إلى الثلث بين عامي 1410 و1436ه (1990 و2015)"، فقد انخفضت معدلات الإصابة بالأمراض السارية المستهدفة بالتحصين لكل مائة ألف من السكان من (0,01) في عام 1413ه (1993) إلى (صفر) في عام 1429ه (2008) لشلل الأطفال، ومن (0,27) إلى (0,12) للسعال الديكي، ومن (19,0) إلى (0,64) للحصبة، ومن (24,0) إلى (0,13) للنكاف، ومن (0,30) إلى (0,02) للكزاز, وقد أدى ذلك إلى خفض معدل وفيات الأطفال دون الخامسة إلى (21,1) حالة لكل ألف مولود حي في عام 1429ه (2008) وبنسبة (52%) عن مستواه عام 1410ه (1990)، وخفض معدل وفيات الأطفال الرضع إلى (17,4) حالة لكل ألف مولود حي في عام 1429ه (2008)، وبنسبة (49%) عن مستواه في عام 1410ه (1990), وتبين هذه المعدلات أن المملكة تسير بخطى واثقة وأكيدة نحو تحقيق الهدف المحدد أعلاه قبل حلول عام 1436ه (2015).

وحول الهدف الخاص ب "تخفيض معدل وفيات الأمهات عند الولادة إلى الربع بين عامي 1410 و1436ه (1990 و2015)"، فإن المؤشرات تشير إلى ارتفاع نسبة الأمهات الحوامل اللاتي يتم توفير الرعاية الصحية لهن بواسطة مهنيين صحيين من (90%) إلى (96%)، وارتفاع نسبة تحصين الأمهات ضد الكزاز الوليدي من (93%) إلى (96,1%) خلال الفترة من عام 1421ه (2000) إلى عام 1429ه (2008), كما ارتفعت نسبة الولادات التي تمت تحت إشراف مهنيين صحيين من (88%) إلى (97%) خلال الفترة من عام 1410ه (1990) إلى عام 1428ه (2007)، وقد أدى ذلك إلى خفض معدل وفيات الأمهات عند الولادة (معدل الوفيات النفاسية) في كل مئة ألف ولادة حية من (48) إلى (14,6) حالة خلال الفترة نفسها.

وفي مجال "وقف انتشار الملاريا والأمراض الرئيسة الأخرى بحلول عام 1436ه (2015) والبدء في تخفيض معدلاتها", تم تخفيض معدلات الإصابة بالملاريا والوفيات الناجمة عنها من (125) حالة في كل مئة ألف من السكان في عام 1410ه (1990) إلى (0,46) حالة في عام 1429ه (2008)، كما تم تخفيض معدلات الإصابة بالدرن الرئوي والوفيات الناتجة عنه من (18,6) حالة في كل مئة ألف من السكان إلى (10,06) حالات خلال الفترة ذاتها، وبلغت نسبة حالات الدرن الرئوي التي تم اكتشافها وعلاجها من نظام

(Dots100%) أما بالنسبة للهدف الخاص ب "خفض عدد الأشخاص الذين لا تتوفر لهم سبل الاستفادة المستديمة من مياه الشرب الآمنة إلى النصف بحلول عام 1436ه (2015)", فإن المؤشرات في هذا المجال تبين أن نسبة السكان الذين يحصلون على مياه آمنة من خلال شبكات المياه والسقيا بالناقلات بصورة مستدامة في المناطق الحضرية والقروية تجاوزت (95%) في عام 1429ه (2008).

كما أعدت المملكة الإستراتيجية الوطنية للإنماء الاجتماعي بهدف توفير قاعدة بيانات مبنية على مسوحات متخصصة، تتيح قياس الفقر بمؤشراته المختلفة، وتحديد الشرائح والمناطق الجغرافية التي يتركز فيها، ومعرفة الأسباب والعوامل التي تؤدي إليه، من أجل وضع البرامج والسياسات المناسبة لمعالجة هذه الظاهرة معالجة جذرية ودائمة, ومن ابرز البرامج التي جرى تبنيها في إطار تنفيذ الإستراتيجية استحداث "برنامج الدعم التكميلي" لسد الفجوة بين الدخل الفعلي للأسر والفقراء فقراً مدقعاً وخط الفقر، وإقامة برنامج للمساعدات الطارئة للأسر الواقعة تحت خط الفقر التي تتعرض لحالات طارئة حرجة تتسبب في زيادة معاناتها، وزيادة مخصصات الجمعيات الخيرية، وبجانب ذلك جرى اتخاذ عدد من القرارات عام 1429ه بهدف مواجهة ظاهرة ارتفاع الأسعار وغلاء المعيشة.

وفيما يخص تحقيق النمو الاقتصادي، فقد حققت المملكة تطوراً تنموياً واسعاً منذ أن أخذت بأسلوب التخطيط للتنمية أدى إلى تحسن ملموس في مستوى رفاهية المواطن بزيادة دخل الفرد وفرص العمل المتاحة، والتوسع الكمي والنوعي في الخدمات الصحية والتعليمية، والتحسن في القطاعات الإنتاجية والميزان التجاري وميزان المدفوعات نتيجة لنمو حجم الصادرات, وقد عكست المؤشرات الاقتصادية والاجتماعية ثمرة هذه التطورات في ارتفاع متوسط دخل الفرد، وزيادة حصة القطاعات غير النفطية في الناتج المحلي الإجمالي، وارتفاع نسبة التجارة الخارجية في السلع والاستثمار إلى الناتج المحلي الإجمالي.
تم إضافته يوم السبت 01/05/2010 م - الموافق 17-5-1431 هـ الساعة 12:55 صباحاً
شوهد 1566 مرة - تم إرسالة 0 مرة

اضف تقييمك

التقييم: 7.94/10 (1138 صوت)


اشترك معنا
Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
Copyright © 2008 www.tabeebe.com - All rights reserved

الصور | المقالات | الأخبار | الفيديو | المواقع الصديقة | سياسة الخصوصية | شروط استخدام الموقع | المنتديات | الرئيسية